next
مطالعه کتاب المدائح و المراثي للمعصومين الاربعه عشر ( عليهم السلام )
فهرست کتاب
مشخصات کتاب


مورد علاقه:
0

دانلود کتاب


مشاهده صفحه کامل دانلود

المدائح والمراثی للمعصومین الأربعه عشر ع

اشاره

اسم الکتاب: المدائح والمراثی للمعصومین الأربعه عشر(ع)

المؤلف: حسینی شیرازی، محمد

تاریخ وفاه المؤلف: 1380 ش

اللغه: عربی

عدد المجلدات: 1

الناشر: مکتبه الزنجانی

مکان الطبع: قم

تاریخ الطبع: 1414 ق

بسم الله الرحمن الرحیم

فی رحاب الشجره المقدسه

أمجد المصطفی المحمود تمجیدا معدداً فضله بالمدح تعدیدا

وفاطم الطهر ازجی نحوها بثنا ءی الجمیل والوی نحوها جیدا

والمرتضی البطل المقدام اذکره بعاطر من مجید الذکر تردیدا

والمجتبی سیّد من بعد والده قد شاد أرکان دین الله تشییدا

ثم الحسین الذی قد نال مرتبه من الشهاده فیها صار مشهودا

وبعده لعلی اذ أتته هدی إمامه الخلق بیضاً کان أو سودا

وباقر العلم قد شق العلوم فلم یألو لنشر علوم الحق مجهودا

والصادق الطهر أرسی الشرع مجتهداً وجدّد الدین فی الأذهان تجدیدا

وکاظم کان عبداً صالحاً أبداً ولم یزل یذکر الرحمان تحمیدا

ثم الرضا وهو راض بالقضاء وله مجد أتاه بما لاقاه، محصودا

باب المراد جواد قد اتاه من الإله حکم صبیا، بعد، معدودا

والهادی العلم الزخار عند ذوی الفخار، هام له بالعزّ معقودا

والعسکری إمام الخلق قاطبه تلقاه فی عزه العلیاء صندیدا

ثم الإمام الذی قد غاب مستتراً وکان بالنصر والإصلاح موعودا

مدح الرسول (ص)

هو النبی الرسول المصطفی العلم محمد خیر رسل الله کلهم

طابت شمائله، من کل مکرمه حوی وفی کل تشریف له شمم

هادی الأنام إلی الحق المبین ولا یمیله عن هوی صحب ولا رحم

یهدی البرایا إلی دار السلام ولا یثنیه عن هدیه لوم ولا لمم

یشتاق قبله رجلیه المنی وصفا ومروه واثا فی البیت والحرم

الشمس تحسده نوراً وحسن سناً تنجاب من نوره الوضاء: الظلم

لأجله برئ الله الوری کرماً لولاه خیم فی الأکوان: العدم

حوی من الفضل ما لم یحوه أحد له بکل المعالی السبق والقدم

أضافه الله عند العرش تکرمه ولم یطأ من سواه عرشه قدم

قد اوتی الفضل فیما جاء من حکم تنزاح من لفظه الأعضال والبهم

ودینه خیر أدیان السماء، ومن یلوی عن الدین فی الأوحال یرتطم

هو الصراط إلی رب العلی أبدا عن دینه لیس بغنی العرب والعجم

رثاء الرسول (ص)

قد فجعنا برسول الله خیر المرسلین وأصبنا بک یا مختار رب العالمین

کان ضوءاً فانطفأ، فی فقده عم الظلام وغدا تحت الثری (الهادی) کالبدر الدفین

أین ذاک المنطق العذب الذی لما یزل بهدی إرشاده الوضاء یهدی المسلمین

أین تلک الجبهه الشماء ذات الاعتلاء التی کان سناها کوکباً للسائرین

أین ذاک المجلس العامر بالفضل وما برح المختار فیه مشعلاً للسالکین

شلت أیدی التی دافت له السم النقیع فانطفت من أجله أنوار مصباح الیقین

من لمحرابک فیه یقتدی الناس ومن لمصلاک ومن یهدی إلی الحق المبین

أم بمن یسترشد الضال ومن یهدی الوری أم من سالک بالناس سبیل الراشدین

أین ذاک الکوکب الدری فی اللیل البهیم أین ذاک المنهمل الطافع بالماء المعین

أین ذاک القائد المقدام فی الحرب العدا أین ذاک الحاکم المقسط والهادی الأمین

قد رزئنا بک رزءاً، فیه قد ناء الجبال وفقدنا اذ فقدناک، إمام المتقین

یا رسول الله قد أظلمت الدنیا بنا ودفنا

1 تا 2